السبت , 13 أبريل 2024

فائدة حديثية طريفة حول حديث : اللهم إني أسالك بحق السائلين

فائدة حديثية طريفة حول حديث اللهم إني أسالك بحق السائلين

فائدة حديثية طريفة حول حديث : اللهم إني أسالك بحق السائلين

قال الحافظ السخاوي فى الجواهر والدرر (1/ 95) فائدة: واللَّه ما رأيت أحفظ من صاحب الترجمة (يعني شيخه الحافظ ابن حجر)، وهو ما رأى أحفظَ من شيخه العراقي، وهو ما رأى أحفظ من العلائي، وهو ما رأى أحفظ من المِزِّيِّ، وهو ما رأى أحفظ من الدمياطي، وهو ما رأى أحفظ من المنذري، وهو ما رأى أحفظ من ابن المفضّل، وهو ما رأى أحفظ من عبد الغني بن عبد الواحد، وهو ما رأى أحفظ من أبي موسى المديني، إلا أن يكون أبا القاسم بن عساكر، لكنه لم يسمع منه، إنما رآه.أهـ انتهى
ومن هذه الفائدة نأخذ نوذجا من حفظ خمسة كلهم قد حسن هذا الحديث وهم (الحافظ ابن حجر، ثم الحافظ العراقي، ثم الحافظ الدمياطي، ثم الحافظ أبي المفضل أبو الحسن، ثم الحافظ عبدالغني المقدسي) .
وهذه الفائدة تكفي للتعرف بهؤلاء الحفاظ الكبار وكلهم حسنوا هذا الحديث ويبقى الإمام ابن خزيمة لأنه أخرجه فى صحيحه، وقبله الإمام ابن أبي حاتم إلا أنه رجح وقفه، وهو مرفوع لأن جماعة من الثقات خالفوا أبا نعيم فرووه مرفوعاً

هداية المتخبطين صـ 73

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *