الرئيسية » منهاج التصوف

منهاج التصوف

مَنْ لم يتصوف فاته من الخير ما لا يعوض

إنَّ مَنْ لم يتصوف ، فاته من الخير ما لا يعوض ، وإن بلغ ما بلغ : التصوف عبادة الله ، وهو أرفع مستويات العبادة ، بكل معنى فيها ، والعبادة شرع مشروع ورسم سماوي موضوع ، فليس لعبد فيها تحكم ، ولا لبشر فيها أمر ولا نهي، فقد كمل الدين، وأتم الله به النعمة، وعصم الله كتابه الأقدس، وحفظ …

أكمل القراءة »

من اداب القوم أهل التصوف

ومن شأن المريد أن يكون ذا نهضة ونشاط على الدوام فلا يرمي بنفسه إلي الكسل وقتا من الأوقات، فليحذر أن يصلي النافلة قاعدا، مع قدر القيام، أو يتناول حاجة وهو قاعد، أو يزحف إلى الحاجة حتى يصل إليها، إذا كانت قريبة منه، أو يرسله شيخه فى حاجة الى السوق مثلا فيقول: أنظر هل بقي حاجة اخرى !؟ ليكون خروجي للسوق …

أكمل القراءة »

دواء لمن عصته نفسه

دواء لمن عصته نفسه دواء لتزكية النفوس ودواء للقلوب إذا عصتك نفسك وخالفت وعن الفضائل تخلفت وعن دعوة الحق تولت وصارت جموحة الأخلاق منفرة للرفاق أجدبت أرض قلبها بنسيانها لذكر ربها وتسربلت بالخمول والكسل وصارت حليفة البطالة والفشل فعليك بالأكثار من الصلاة على نبى التوبة صل الله عليه وسلم لأنك إذا اكثرت عليه من الصلاة والسلام وصلك وإذا وصلك تاب …

أكمل القراءة »

كَيْفَ أُحَيِّي قَلْبِيَّ بَعْدَ الإنتكاس

📗قُلّ لِي يَا شَيْخي كَيْفَ أُحَيِّي قَلْبِيَّ بَعْدَ الإنتكاس ❓ ◾- يَا بُنّي اُكْثُر مِنْ قَوْل لَا إلَه الَا الله “، ◾ وَنَظُف قَلْبكَ بِكَثْرَة الإستغفار ◾ وَاِبْدَأ عَهْد جَديد مَعَ الله بِرَكْعَتي تَوْبَة ◾ وَلَا تَتَعَجَّل اِبْدَأهَا خَطْوَةً بِخَطْوَة كَانكَ حَديث عَهْد مَعَ الْإِسْلَام ◾ حَافِظ عَلَى فُرُوضكَ فِي اوقاتها ◾ ثُمَّ بَعْدَ ذَلِكَ اُضْف عَلَيْهُمْ السّنن ◾ ثُمَّ …

أكمل القراءة »

أوائل من كتب في التصوف من العلماء

أوائل من كتب في التصوف من العلماء: الحارث المحاسبي، المتوفى سنة 243 هـ، ومن كتبه: بدء من أناب إلى الله، وآداب النفوس، ورسالة التوهم. أبو سعيد الخراز، المتوفى سنة 277 هـ، ومن كتبه: الطريق إلى الله. أبو نصر عبد الله بن علي السراج الطوسي، المتوفي سنة 378 هـ، وله كتاب: اللمع في التصوف. أبو بكر الكلاباذي، المتوفي سنة 380 هـ، …

أكمل القراءة »

أثر التصوف في العلماء و المصلحين وانتشاره في ائمة الحنابلة

وفى القرن الخامس الهجري بدأ تغلغل التصوف فى الأوساط الحنبلية – أكثر طوائف الفكر الإسلامي محافظة وتشددا – وذلك عن طريق الشيخ عبد الله الأنصارى الهروي ( ت ٤٨١ ه ) المعروف بشيخ الإسلام الذي قاد المريدين وألف الكتب العديدة فى مختلف مسائل التصوف، ولعل أهمها شرحه لكتاب التصوف للكلاباذي (ت ٣٧٨ ه) وكتابه (منازل السائرين إلى الحق المبين) الذى …

أكمل القراءة »

أثر التصوف في العلماء و المصلحين

ولم يكن تأثير التصوف مقصورًا على العامة كما رأى البعض ولا على المثقفين، بل امتد أثر التصوف بعد أن اكتمل نضجه وثبتت قواعده علما بين العلوم، وفكرًا له خصائصه، ومنهجا مميزا في التربية وإصلاح الحياة، هذه حقيقة ينبغي أن تكون واضحة جلية فى عقل من يقرأ التراث الصوفى لتقويمه وتوظيفه فى آن معا. ولعل أقدم تأثير للتصوف فى العلماء المحافظين …

أكمل القراءة »

فيوضات الشيوخ بحسب استعدادات المريدين

قال الشيخ سيدي احمد بن مصطفى العلاوي رضي الله عنه فيوضات الشيوخ تكون بحسب استعدادات المريدين فلا يمدّك الشيخ إلاّ بحسب استعداد قلبك ولا يفيض عليك إلاّ بحسب نيّتك في التوجّه إلى الله تعالى ثمّ نيّتك فيه لذا قال ( أنا فيّاض الرحمان ) فهو فيّاض الحضرة وليس غيرها فكلّ من توجّه في أصل نيّته لغير حضرة ربّه فلا يفيض …

أكمل القراءة »

كيفَ أنال القربَ من الله ؟

سأل شيخه يوماً : كيفَ أنال القربَ من الله  ؟ فقال له شيخه: – يا بني، استغرق في وردك، واشغل بذكره قلبك (يا موسى أنا جليس من ذكرني)، (من ذكرني في نفسه ذكرته في نفسي!). – يا بني تأمل، وافتح صدركَ للواردات الرحمانية، والفيوضات الربانية. واجعل قلبكَ مهبط وحيه، ومرآة إنعكاس نوره. يا بني، من اقترب من المعشوق شبراً ، …

أكمل القراءة »

ضرورة وجود الشيخ المربى

يتحدث البعض عن مسألة.. ضرورة وجود الشيخ.. المربي.. الهادي.. القدوة.. الدليل.. في طريق أهل الله..!! وقد وضع شيخنا الإمام “الرائد محمد زكي إبراهيم”.. فصلًا في كتابه الماتع (أصول الوصول).. بعنوان (اتخاذ الشيخ شريعة وطبيعة).. يقول فيه: يقول الحق تبارك وتعالى “ولكلِّ قَومٍ هَادٍ”، فدَلَّ على أن قضية المعلم الهادي، والدليل المرشد، ضرورة لزومية طبعًا وشرعًا. ومن هنا أرسلَ اللهُ الرسُلَ …

أكمل القراءة »

من سلوكيات ومقامات وأحوال واصطلاحات أهل التصوف : المراقبة

المراقبة: ‏دوام النظر بالقلب، والوقوف عند الحدود والشبهات بأن يستشعر أن الله مطلع عليه بكل حركاته وسكناته. ‏ قال الله تعالى: {وكان الله على كل شىء رقيبا) الأحزاب : 52 وقال رسول الله ﷺ : “فان لم تكن تراه فانّه يراك” رواه مسلم. ‏ وسئل ابن عطاء: “ما أفضل الطاعات فقال: مراقبة الحق على دوام الأوقات”. ‏ وقال ذو النون …

أكمل القراءة »

من سلوكيات ومقامات وأحوال واصطلاحات أهل التصوف : التوكل

التوكـل : هو ترك تدبير النفي والانخلاع من الحول والقوة، وانما يقوى العبد على التوكل  اذا علم أن الحق سبحانه يعلم ‏ويرى ما هو فيه. ‏ واعلم أنّ التوكل محله القلب، والحركة بالظاهر لا تنافي التوكل بالقلب، بعدما تحقق العبد أن التقدير من قبل الله ‏تعالى، وان تعسر شىء فبتقديره. ‏ وقال سهل بن عبد الله: “من طعن في الحركة …

أكمل القراءة »

من سلوكيات ومقامات وأحوال واصطلاحات أهل التصوف : الرضا

الرضا هو انشراح القلب بفعل الله وقضائه، وقد وصف الله صفوته من خلقه بالرضا، فقال تعالى: (رَضِيَ اللّهُ عَنْهُمْ وَرَضُواْ عَنْهُ ( المائدة، 121 ) قال النبي ﷺ: ذاق طعم الإيمان من رضي بالله ربا ، وبالإسلام دينا ، وبمحمد رسولا . والرضا ثلاثة أقسام : –  رضا العوام بما قسمه الله وأعطاه . –  ورضا الخواص بما قدره وقضاه …

أكمل القراءة »

من سلوكيات ومقامات وأحوال واصطلاحات أهل التصوف : الصبر

الصبر :  حسن القلب على حكم الرب  . فصبر العامة : حبس القلب على مشاق الطاعات ورفض المخالفات . وصبر الخاصة : حبس النفس على الرياضات والمجاهدات وارتكاب الأهوال فى سلوك طريق أهل الأحوال مع مراقبة القلب فى دوام الحضور وطلب رفع المستور . وصبر خاصة الخاصة : حبس الروح والسر فى حضرة المشاهدات والمعاينات , أو دوام النظرة والعكوف …

أكمل القراءة »

من سلوكيات ومقامات وأحوال واصطلاحات أهل التصوف : الفقر

‏قال الله تعالى: { لِلْفُقَرَاء الَّذِينَ أُحصِرُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ لاَ يَسْتَطِيعُونَ ضَرْباً فِي الأَرْضِ يَحْسَبُهُمُ الْجَاهِلُ أَغْنِيَاء مِنَ ‏التَّعَفُّفِ ) البقرة  : 273 وقال رسول الله ﷺ : “يدخل الفقراء الجنة قبل الأغنياء بخمسمائة عام ”  رواه الترمذي. ‏ ويقول ابراهيم القصار: الفقر لباس يورث الرضا اذا تحقق العبد فيه. وقال سهل بن عبد الله: خمسة أشياء من جوهر …

أكمل القراءة »