الأحد , 26 مايو 2019
الرئيسية » منهاج التصوف » التجاوز والعفو عند أهل التصوف

التجاوز والعفو عند أهل التصوف

التجاوز والعفو عند أهل التصوف

قال سفيان:
الاحسان ان تحسن الى من اساء اليك ,فان الاحسان الى المحسن متاجرة كنقد السوق خذ شيئا وهات شيئا.

وقال الحسن :
الاحسان ان تعم ولا تخص , كالشمس والريح والغيث.

وعن حذيفة قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
“لا تكونوا إمعة تقولون إن أحسن الناس أحسنا وإن ظلموا ظلمنا ولكن وطنوا أنفسكم إن أحسن الناس أن تحسنوا وإن أساءوا أن لا تظلموا ”
المنذري – الترغيب والترهيب – الصفحة أو الرقم: 3/308

وقال الفضيل :
الفتوة الصفح عن عثرات الاخوان

وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
“ليس الواصل بالمكافئ ، ولكن الواصل الذي إذا قطعت رحمه وصلها”
البخاري 5991

عن جابر وقيس بن سعد وأنس في تأويل قوله تعالى { خذ العفو وأمر بالمعروف } أن تصل من قطعك وتعطي من حرمك وتعفو عمن ظلمك

إعداد / مصطفى خاطر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *