الرئيسية » بستان الصالحين » من كرامات الأولياء عند الاستغاثة بالنبى صلى الله عليه وسلم

من كرامات الأولياء عند الاستغاثة بالنبى صلى الله عليه وسلم

قال الشيخ أبو عبدالله محمد بن أبي الأماني: كنت بمدينة النبي صلى الله عليه وسلم خلف محراب فاطمة وكان الشريف مكثر القاسمي نائما خلف المحراب المذكور فانتبه فجاء إلى النبي صلى الله عليه وسلم فسلم عليه وعاد إلينا مبتسما، فقال له شمس الدين صواب خادم الضريح النبوي فيم تبسمت؟

فقال كانت بي فاقة فخرجت من بيتي فأتيت بيت فاطمة- رضي الله عنها – فاستغثت بالنبي صلى الله عليه وسلم وقلت إني جائع فنمت فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم وقد أعطاني قدح لبن فشربت حتى رويت وهذا هو، فبصق اللبن من فيه في كفه وشاهدناه من فيه .

شواهد الحق الإمام يوسف النبهاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.