الرئيسية » بستان النبوة » من بركات الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم

من بركات الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم

روى ابن سعد في الطبقات، وأبو نعيم في الحلية عن أم معبد رضي الله عنها قالت: “بقيت الشاة التي لمس رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ضرعها عندنا حتى كان زمان الرمادة -وهي سنة ثماني عشرة من الهجرة زمن سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه- ووالله كنا نحلبها صبوحا وغبوقا(صباحا ومساء) وما في الأرض قليل ولا كثير (أي الأرض جرداء قاحلة) فيتعجب القوم فأقول: هيهات هيهات إنها أثر يد رسول الله صلى الله عليه وسلم، فما شرب منها أحد به علة أومرض إلا شفي ببركته صلى الله عليه وسلم) .
لمسة تترتب عليها سعادة الأبد، نعم إنها يد “سيدنا رسول الله” بركة العالمين صلوات الله وسلامه عليه .
إعداد / مصطفى خاطر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.