الرئيسية » بستان الصالحين » من أحوال العاشقين

من أحوال العاشقين

قال يوسف بن الحسين الرازى : كنت قاعداً بين يدي ذي النون وحوله ناس، وهو يتكلم عليهم، والناس يبكون،  شاب يضحك.

فقال له ذو النون: ما لك أيها الشاب؟  الناس يبكون وأنت تضحك.

فأنشأ يقول:

كلهم يعبدون من خوف نار … ويرون النجاة حظاً جزيلا
ليس لي في الجنان والنار رأي … أنا لا أبتغي بحبي بديلاً

فقيل له: فإذا طردك فماذا تفعل؟
فأنشأ يقول:

فإذا لم أجد من الحب وصلاً … رمت في النار منزلاً ومقيلا
ثم أزعجت أهلها ببكائي … بكرة في ضرامها وأصيلا
معشر المشركين نوحوا علي … أنا عبد أحببت مولى جليلا
لم أكن في الذي ادعيت محقاً … فجزاني به العذاب الطويلا

[ قطوف من بستان الصالحين ] اشراف الداعية الإسلامى فضيلة الشيخ محمد عبدالله الأسوانى , إعداد مصطفى خاطر , ص 101, ط من إصدارات مجلة روح الإسلام
لتحميل الكتاب : https://cutt.us/pbvqM

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.