الخميس , 14 نوفمبر 2019
الرئيسية » بستان النبوة » مدد سيدنا النبى صلى الله عليه وسلم

مدد سيدنا النبى صلى الله عليه وسلم

(دعا لابن عباس فقال : اللهم فقهه في الدين وعلّمه التأويل) فَسُمّي بعدُ الحبر وترجمان القرآن حتى كان عمر رضي الله عنه يأذن لابن عباس – مع حداثة سنّه – ان يجلس في مجلس اكابر الصحابة الاجلاء)

– وروى الامام البيهقي وغيره من ائمة الحديث انه صلى الله عليه وسلم (دعا لعبد الرحمن بن عوف بالبركة) وهو احد العشرة المبشرين بالجنة فاصاب مالاً وفيراً ببركة ذلك الدعاء حتى أنه (تصدّق مرّةً بعَير فيها سبعمائة بَعير وَرَدَتْ عليه تحمل من كل شئ فتصدق بها وبما عليها وبأقتابها واحلاسها)

وروى البخاري وغيره انه صلى الله عليه وسلم دعا لعروة بن ابي الجعد بالبركة في تجارة له.
فقال: (فلقد كنت اقوم بالكناسة) فما أرجع حتى أربح أربعين الفاً. وقال البخاري في حديثه، فكان لو اشترى التراب ربح فيه)

– (ودعا لعبد الله بن جعفر بالبركة في صفقة يمينه فما اشترى شيئاً الاّ ربح فيه) حتى اشتهر في زمانه بالثروة والمال بمثل ما اشتهر بالكرم والسخاء.!

وروى الامام الترمذي: انه صلى الله عليه وسلم دعا لسعد بن ابي وقاص فقال: اللّهم استجب لسعد اذا دعاك) فكان مستجاب الدعوة يرهب الناس من دعائه عليهم.

(وقال لابي قتادة: افلح وجهُك، اللّهم بارك له في شَعره وَبَشَره. فمات وهو ابن سبعين سنة وكأنه ابن خمس عشرة سنة)

دعا صلى الله عليه وسلم لعلي رضي الله عنه،
فقال: اللّهم اكفه الحر والقر، فكان ببركة هذا الدعاء (يلبس في الشتاء ثياب الصيف، وفي الصيف ثياب الشتاء ولا يصيبه حرّ ولا برد)

(ودعا لابنته فاطمة الاّ يجيعها الله.
قالت: فما جعتُ بعد)

(عن ابي هريرة قال: قلت: يا رسول الله انى اسمع منك حديثاً كثيراً أنساه. قال: ابسط رداءك فبسطتُه. قال: فغرف بيديه، ثم قال: ضمه، فضممته، فما نسيتُ بعدها شيء قط )

عن ابن مسعود قال: كنت ارعى غنماً لعقبة بن ابي معيط، فمر بي رسول الله صلى الله عليه وسلم وابو بكر، فقال: يا غلام هل من لبن؟ قال: قلت: نعم ولكني مؤتمن. قال: فهل من شاة لم ينز عليها الفحل؟. فأتيته بشاة فمسح ضرعها، فنزل لبن فحلبه في اناء، فشرب وسقى ابا بكر)
وكان هذا سبب اسلام ابن مسعود رضي الله

روى ابو نعيم في دلائل النبوة،:
( انه كان في دار أنس بئر فبزق صلى الله عليه وسلم فيها ودعا فلم يكن في المدينة اعذب منها)

روى ابن ماجه انه : (اُتي بدلو من ماء زمزم فمجّ فيه فصار اطيب من المسك)

دعا لأنس بن مالك – رضِي الله عنه – بطُول العمر وكثْرة المال والولد، فعاش مائة سنةٍ أو نحوها، ووُلِدَ له مائةٌ وعشرون ولدًا ذكرًا لصُلبِه، وكان نخله يُحمَل في السنة مرَّتَيْن.!!

-روى الامام احمد بن حنبل أنه صلى الله عليه وسلم (اُتي بدلو من بئر فمجّ فيه ثم افرغ فيها فصارت اطيب من المسك)

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.