الرئيسية » منوعات » ما حال الموقن في صلاته ؟؟

ما حال الموقن في صلاته ؟؟

حدثت أن الموقن إذا توضأ للصلاة، تباعدت عنه الشياطين في أقطار الأرضين خوفا منه ،

لأنه يتأهب للدخول على الملك ،

فإذا كبر حجب عنه إبليس وضرب بينه وبين إبليس بسرادق لا ينظر إليه ، وواجهه الجبار بوجهه ،

فإذا قال : الله أكبر ، اطلع الملك في قلبه ، فإدا ليس في قلبه أكبر من الله تعالى ، ف

يقول : صدقت ، الله تعالى ليس في قلبك كما تقول ،

قال : فيتشعشع من قلبه نور يلحق بملكوت العرش ، فيكشف له بذلك النور ملكوت السموات والأرض ، ويكتب له حشو ذلك النور حسنات .

من كتاب معارج المقربين ص149

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.