الإثنين , 23 سبتمبر 2019
الرئيسية » العلم والعلماء » عباس بن فرناس

عباس بن فرناس

عباس بن فرناس

أبو القاسم عباس بن فرناس بن ورداس التاكرني ولد فى رندة بإسبانيا (الاندلس ) فى عهد خلافة الدولة الاموية
ونشأ فى قرطبة وبرع فى الفلسفة والفلك والكيمياء وبعد انزاع صيته وكثرة اختراعاته اصبح مقربا من بلاط الخلافة حتى أن عبد الرحمن بن الحكم اتخذه معلمًا له لعلم الفلك وكانوا يطلقون عليه لقب حكيم الأندلس

اهم اختراعاته
صمم ابن فرناس ساعة مائية عُرفت باسم (الميقانة )
وتوصل إلى طريقة لتصنيع الزجاج الشفاف من الحجارة
كما صنع نظارات طبية،
إضافة إلى ذات الحلق التي تتكون من سلسلة من الحلقات تمثل محاكاة لحركة الكواكب والنجوم
وطوّر طريقة لتقطيع أحجار المرو في الأندلس
وفي مجال الكتابة، صنع ابن فرناس أول قلم حبر في التاريخ
وفى في منزله، بنى ابن فرناس غرفة كنموذج يحاكي السماء، يرى فيها الزائر النجوم والسحاب والصواعق والبرق التي كان يصنعها من خلال تقنيات يديرها من معمله أسفل منزله
أما أعظم إنجازاته، فهي استخدامه جناحين في محاولة منه للطيران، بالقرب من قصر الرُصافة في بغداد

وكانت لاختراعات ابن فرناس اثر كبير فى اوروبا خاصة طريقة تقطيعه لاحجار الكريستال التى استخدمها الاوروبيون كما ان محاولة ابن فرناس للطيران اصبحت ملهمة لكل من اتى بعده ليثبت للانسان انه يستطيع ان يطير ويحلق فى السماء فهو اول من اكتشف ذالك قبل اختراع الطائرات بمئات السنوات

توفي ابن فرناس عام 274 هجري (887 ميلادي)
وقد سمى الاتحاد الفلكى العالمى فوهة قمرية ناتجة عن اصطدام جسم بسطح القمر باسم العالم الفلكى المسلم عباس ابن فرناس تكريما له لما قدمه من بحوث فلكية كانت مفتاحا لما توصل له العلماء فى الحاضر
كما وضع تمثال له أمام مطار في بغداد، كتب عليه أول طيار عربي ولد في الأندلس
وأصدرت ليبيا طابعاً بريدياً باسمه، وأطلق اسمه على فندق مطار طرابلس
وسمي مطار آخر شمال بغداد باسمه
وفي 14 يناير 2011، افتتح جسر عباس بن فرناس في قرطبة على نهر الوادي الكبير، في منتصفه تمثال لابن فرناس مثبّت فيه جناحين يمتدان إلى نهايتي الجسر، وهو من تصميم المهندس خوسيه لويس مانثاناريس خابون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.