الخميس , 14 نوفمبر 2019
الرئيسية » منوعات » خراب البيوت يأتي من اصحاب الفتنة

خراب البيوت يأتي من اصحاب الفتنة

خراب البيوت يأتي من اصحاب الفتنة
1-سأل شاب شاب آخرٍ : أين تشتغل ؟
فقال له : بالمحل الفلاني،
كم يعطيك بالشهر ؟
قال له: 500،
فيرد عليه مستنكراً: 500 فقط،
كيف تعيش بها ؟
إن صاحب العمل لا يستحق جهدك ولا يستاهله.
أصبح كارهاً عمله، وطلب رفع الراتب، فرفض صاحب العمل، فأصبح بلا عمل،
كان يعمل .. أما الآن فهو بلا عمل .

2-سألت أحداهن الزوجة عندما جاءها مولود:
ماذا قدَّم لكِ زوجكِ بمناسبة الولادة ؟
قالت لها: لم يقدِّم لي شيئاً.
فأجابتها متسائلة:
أمعقول هذا؟
أليس لكِ قيمة عنده؟
ألقت بتلك القنبلة وذهبت
جاء زوجها ظهراً إلى البيت فوجدها غاضبة فتشاجرا، وتلاسنا، واصطدما، فطلقها.
من أين بدأت المشكلة ؟
من كلمة قالتها إمرأة .

3- -يروى أن أباً مرتاح البال، فيقال له لماذا لا يزورك ابنك كثيراً ؟
كيف تصدق أن ظروفه لا تسمح؟
فيعكر صفو قلب الوالد ليبدأ الجفاء بعد الرضا.
إنه الشيطان يتحدث بلسانه.
قد تبدو أسئلة بريئة متكررة في حياتنا اليومية

4-لماذا لم تشتري كذا ؟
لماذا لا تملك كذا ؟
كيف تتحمل هذه الحياة أو هذا الشخص ؟
كيف تسمح بذلك؟
5-نسألها ربما جهلاً ، أو بدافع الفضول ، أو “الفضاوة”
ولكننا لا نعلم ما قد تبثه هذه الأسئلة في نفس سامعها .

مضمون القصة والرسالة
“لا تكن من المفسدين”
ادخل بيوت الناس أعمى , و اخرج منها أبكم.

﴿ولاأُبرّئُ نفسي﴾
قاعدة نبوية في الاخلاق
عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه ) حديث حسن رواه الترمذي وغيره .
دامت الاخلاق عالية .
وتذكر :~ أفعل الخير مهما أستصغرته فلا تدري أي حسنة تدخلك الجنة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.