حفظ اللسان

قال النووي رضي الله عنه :
بلغنا أن قس بن ساعدة ، و أكثم بن صيفي اجتمعا ، فقال أحدهما لصاحبه :
كم وجدت في ابن آدم من العيوب ؟!
فقال : هي أكثر من أن تحصى ، و الذي أحصيته : ثمانية آلاف عيب ، فوجدت خصلةً إن استعملها المرء سترت عيوبه كلها ،
قال : ما هي ؟
قال : حفظ اللسان .

قال عمر بن عبد العزيز رحمه الله : “أدركنا السلف و هم لا يرون العبادة في الصوم ، و لا في الصلاة ، و لكن في الكف عن أعراض الناس فقائم الليل و صائم النهار ؛ إن لم يحفظ لسانه ؛ أفْلَس يوم القيامة “.

و قال سفيان الثوري : “هذا زمان السكوت و لزوم البيوت والرضا بالقوت إلى أن تموت .

و قال حكيم : خير حمية يحفظ بها المرء جسده و نفسه الابتعاد عن أكل لحوم البشر بالكف عن الغيبة .

هذا في زمانهم رحمهم الله .. فماذا نقول نحن في زماننا ؟!

إعداد / مصطفى خاطر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.