السبت , 24 أغسطس 2019
الرئيسية » منوعات » حال الصالحين عند ذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم

حال الصالحين عند ذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم

كان الإمام مالك رحمه الله تعالى إذا ذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم ، يتغير لونه وينحني حتى يصعب ذلك على جلسائه ،
فقيل له يوماً في ذلك
فقال : لو رأيتم ما رأيت ما أنكرتم علي ما ترون ،
لقد كنت أرى محمد ابن المنكدر وكان سيد القراء ﻻ نكاد نسأله عن حديث أبدا إلا ويبكي حتى نرحمه .

ولقد كنت أرى الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر رضوان الله عليهم وكان كثير الدعابة والتبسم ، فإذا ذكر عنده النبي صلى الله عليه وآله وسلم أصفر وما رأيته يحدث عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم إلا على طهارة .

ولقد كان عبد الرحمن بن قاسم يذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم فننظر إلى لونه كأنه نزف منه الدم  وقد جف لسانه في فيه هيبة لرسول الله صلى الله عليه وآله وسلم .

ولقد كنت آتي عامر بن عبد الله ابن الزبير فإذا ذكر عنده رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم يبكي حتى ﻻ يبقى في عينه دموع .

ولقد رأيت الزهري وكان من أهنأ الناس وأقربهم ، فإذا ذكر عنده النبي صلى الله عليه وآله وسلم فكأنه ﻻ عرفك وﻻ عرفته …

. ولقد كنت آتي صفوان بن سليم وكان من المتعبدين المجتهدين ،
فإذا ذكر النبي صلى الله عليه وآله وسلم بكى فﻻ يزال يبكي حتى يقوم الناس عنه ويتركوه .

وكنا ندخل على أيوب السختياني فإذا ذكر له حديث رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
بكى حتى نرحمه .

انتهى كلام الإمام مالك رحمه الله تعالى .

قال الشاعر : فتشبهوا إن لم تكونوا مثلهم # إن التشبه بالرجال فلاح .

شاهد أيضاً

العلامة ابن حجر الهيتمي الشافعى وذمه لابن تيمية

وقال الشيخ ابن حجر الهيتمي في كتابه الفتاوى الحديثية ناقلا المسائل التي خالف فيها ابن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.