الرئيسية » منوعات » الطمع من أعظم آفات النفوس

الطمع من أعظم آفات النفوس

اعلم اخي الحبيب :
أن الطمع من أعظم آفات النفوس، وعيوبها القادحة في عبوديتها، بل هو أصل جميع الآفات، لأنه محض تعلق بالناس، والتجاء إليهم، واعتماد عليهم وعبودية لهم، وفي ذلك من المذلة والمهانة مالا مزيد عليه، ولا يحل للمؤمن أن يذل نفسه، والطمع مضاد لحقيقة الإيمان، الذي يقتضي وجود العزة، والعزة التي اتصف بها المؤمنون إنما تكون برفع هممهم إلى مولاهم، وطمأنينة قلوبهم إليه، وثقتهم به دون من سواه، فهذه هي العزة التي منحها الله عبده المؤمن.. «ولله العزة ولرسوله وللمؤمنين» .
وكما أن العزة من صفات المؤمنين كذلك المذلة من أخلاق الكافرين والمنافقين.. «إن الذين يحادون الله ورسوله أولئك في الأذلين» .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.