الرئيسية » منوعات » السهم المسموم

السهم المسموم

قال أبو عمرو بن علوان:
خرجت يوماً إلي سوق الرحبة في حاجة، فرأيت جنازة، فتبعتها لأصلي عليها، فوقفت حتى تدفن،
فوقعت عيني علي امرأة مسفرة، من غير تعمد، فألححت بالنظر إليها، واسترجعت واستغفرت الله تعالى وعدت إلي منزلي.
فقالت عجوز لي: ” يا سيدي! مالي أري وجهك أسود؟!.
فأخذت المرآة فنظرت، فإذا هو كما قالت،
فرجعت إلي سري أنظر من أين ذهبت، فذكرت النظرة،
فانفردت في موضع، أستغفر الله، وأسأله الإقامة، أربعين يوماً.
فخطر في قلبي: أن زر شيخك الجنيد!.
فانحدرت إلي بغداد، فلما جئت حجرته طرقت الباب،
فقال لي: ” ادخل يا أبا عمرو! تذنب بالرحبة ونستغفر لك ببغداد ” .

طبقات الأولياء

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.