الثلاثاء , 22 أكتوبر 2019
الرئيسية » الطريق الى الله » إنما يعينهم على حمل الأقدار ورود الأنوار

إنما يعينهم على حمل الأقدار ورود الأنوار

“إنما يعينهم على حمل الأقدار، ورود الأنوار”
وذلك أن الأنوار إذا وردت كشفت للعبد عن قرب الحق سبحانه وتعالى منه، وأن هذه الأحكام لم تكن إلا عنه، فكان علمه بأن الأحكام إنما هي من سيده سلوة له، وسبب لوجود صبره.

ألم تسمع لما قال الله سبحانه لنبيه صلى الله عليه وسلم: {واصبر لحكم ربك، فإنك بأعيننا}.
أي: ليس هو حكم غيره فيشق عليك، بل هو حكم سيدك القائم بإحسانه إليك، ولنا في هذا المعنى:

وخفف عني ما ألاقي من العنا *** بأنك أنت المبتلي والمقدر
وما لأمري عما قضى الله معدل *** وليس له منه الذي يتخير

ومثال ذلك: لو أن إنسانا في بيت مظلم، فضُرب بشيء ولا يدري من الضارب له، فلما أدخل عليه مصباح: نظر فإذا هو شيخه أو أبوه أو أميره. فإن علمه بذلك مما يوجب صبره على ما هنالك.

 كتاب التنوير في إسقاط التدبير – ابن عطاء الله السكندري

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.