الرئيسية » الخوارج والمتشددون » أهم صفات الخوارج استنادًا إلى الأحاديث الشريفة الواردة فيهم 3

أهم صفات الخوارج استنادًا إلى الأحاديث الشريفة الواردة فيهم 3

يقتلون أهل الإسلام ويدعون أهل الأوثان :
عَثَ عَلِيٌّ إِلَى النَّبِيِّ بذُهَيْبَةٍ فَقَسَمَهَا بَيْنَ الْأَرْبَعَةِ الْأَقْرَعِ بْنِ حَابِسٍ الْحَنْظَلِيِّ ثُمَّ الْمُجَاشِعِيِّ وَعُيَيْنَةَ بْنِ بَدْرٍ الْفَزَارِيِّ وَزَيْدٍ الطَّائِيِّ ثُمَّ أَحَدِ بَنِي نَبْهَانَ وَعَلْقَمَةَ بْنِ عُلاثَةَ الْعَامِرِيِّ ثُمَّ أَحَدِ بَنِي كِلابٍ فَغَضِبَتْ قُرَيْشٌ وَالأَنْصَارُ قَالُوا يُعْطِي صَنَادِيدَ أَهْلِ نَجْدٍ وَيَدَعُنَا قَالَ إِنَّمَا أَتَأَلَّفُهُمْ فَأَقْبَلَ رَجُلٌ غَائِرُ الْعَيْنَيْنِ مُشْرِفُ الْوَجْنَتَيْنِ نَاتِئُ الْجَبِينِ كَثُّ اللِّحْيَةِ مَحْلُوقٌ فَقَالَ اتَّقِ اللَّهَ يَا مُحَمَّدُ فَقَالَ “مَنْ يُطِعِ اللَّهَ إِذَا عَصَيْتُ أَيَأْمَنُنِي اللَّهُ عَلَى أَهْلِ الأَرْضِ فَلا تَأْمَنُونِي” فَسَأَلَهُ رَجُلٌ قَتْلَهُ أَحْسِبُهُ خَالِدَ بْنَ الْوَلِيدِ فَمَنَعَهُ فَلَمَّا وَلَّى قَالَ “إِنَّ مِنْ ضِئْضِئِ هَذَا أَوْ فِي عَقِبِ هَذَا قَوْمٌ يقرأون الْقُرْآنَ لا يُجَاوِزُ حَنَاجِرَهُمْ يَمْرُقُونَ مِنَ الدِّينِ مُرُوقَ السَّهْمِ مِنَ الرَّمِيَّةِ يَقْتُلُونَ أَهْلَ الْإِسْلامِ وَيَدَعُونَ أَهْلَ الأَوْثَانِ لَئِنْ أَنَا أَدْرَكْتُهُمْ لأَقْتُلَنَّهُمْ قَتْلَ عَادٍ “.

الوهابية واتخاذ الدين ساترا :
فهؤلاء القوم كما أخبر النبى صلى الله عليه وسلم يتخذون الدين ساترًا وراء أطماعهم وأهدافهم السياسية وغير ذلك من الأهداف والأطماع فهم يظهرون للمسلمين أنهم هم أهل السنة والجماعة وما هم كذلك فما يسمع منهم مسكين إلا ويكون منضمًا إليهم ظنًا من هذا المسكين أنه على الحق , فيبثون سمومهم إلى كل من يتبعهم من جهال المسلمين الذين لا يعلمون شيئًا عن حقيقة هؤلاء القوم الضالين المضلين , وتراهم يتخذون الشعارات الكاذبة التى يضحكون بها على المسلمين لاستمالة قلوبهم تجاههم وتجاه فكرهم كـ ” أهل السنة ، السلفية ، الاسلام هو الحل ” وغير ذلك من الألقاب والشعارات التى هدفها مادى وسياسى , وليس دينى , ولكن فى الحقيقة أن هؤلاء القوم شعارهم الحقيقى هو ” خالف تعرف , وفرق تسود ”

من صفات الوهابية التشدد فى الأمور :
ومن سمات هؤلاء القوم التشدد فى الدين حتى فى الأمور التى لا تدعو إلى التشدد وقد قال صلى الله عليه وسلم” هَلَكَ المُتَنَطِّعُونَ ” وكررها ثلاثا

ولم ينقم الوهابية على المسلمين أموراً جوهرية ، بل جادلوا في مسائل ثانوية ، وكفَّروا المسلمين على أساسها ، ويدَّعون إتباع السلف لتقليدهم ابن تيمية وأذياله ؛ ولتعلقهم بظاهر القرآن والسنَّة مع المحاربة لإعمال العقل في فهم النص أو التأويل ، إلا أنَّ أفكارهم سرعان ما انكشف تهافتها ووهنها لكثير من العقلاء ، وعلماؤهم لا يستطيعون الوقوف أمام حجج المسلمين وبراهينهم والحق إن الوهابية فهم إن تحدَّثوا فكثيرًا ما تسمع عيَّهم وضعفهم في لغة القرآن الكريم ، يهربون من كلِّ مناظرة علمية ﺗﻬدف إلى تبيين الحق لأﻧﻬم يعلمون أن لا قِبَل لهم بذلك

اذا قابلت احد الوهابية وسألته سؤالا بسيطا ما هى السنن الواردة عن رسول الله ؟ لأجاب على الفور اطلاق اللحية وتقصير الثوب ومن الممكن ان يسردلك بعض السنن الظاهرية وبعد ذلك سيتوقف قل اخى اين باقى السنن هل هذه هى كل ما اخذ من سن المصطفى تجده لا يعرف لا يمكن التصور بان سنن المصطفى 5 او 6 سنن فقط ولكن الوهابية لا يهتمون الا بالسنن الظاهرة فقط وقد يفسر احدهم ذلك بان هذه السنن هى المنسية ولذلك يهتمون بها ومن هنا ياتى التناقض!
فاذا كانت السنن المنسية قليلة فنحن اذا فى خير كثير اذا اننا نتمسك بكل سنن المصطفى ولا ينقصنا الا القليل ولكن هذا يخالف كلامهم .

فهم يرون ان الامة دائما بعيدة عن دين الله وعن الرسول واننا فى عصر الفتن وفى نهاية الزمان ودائما يحملون النظرة التشاؤمية وهذا ايضا مخالف للسنة اذا كان لا ينقصنا الا عدد قليل من السنن فنحن اذا على اكمل خير فما اسهل تطبيق السنن الباقية لاسيما السنن الظاهرية واذا تذرع احدهم بان هذه هى السنن المؤكة فنقول له اين مشايخك الذين تدعى انهم فحول الحديث هل لم يستطع الوهابية طوال كل هذه السنين سوى اثبات 5او6 سنن فماذا يفعل شيوخهم .

هل الامر بالعسير على افهامهم وعقولهم ام ان المصادر والمعلومات غير متوفرة لديهم كيف وهم منكبين على العلم كما يزعمون ليل نهارام انهم غير مهتمين بالسنة النبوية ولكن كيف وهم يدعون الدفاع عن السنة والتمسك بها لا ندرى لم كل هذه التناقض!!

ودائما يتكلمون عن البدعة اكثر من السنة لو لاحظتم ذلك يا اخى هل ترى الامة متمسكة بسنة الحبيب ايما تمسك حتى تتكلم عن البدعة تكلم عن السنة واسرد لنا سنن الحبيب او قل لنا كتابا فيه سنن المصطفى القولية والفعلية حتى يتعلم الناس وتعم الفائدة واذا كنتم متمسكون بالسنة ايما تمسك كما تدعون فهل يجوز تطبيق سنة وترك الاخرى فالرسول الكريم يدعونا الى البشاشة والتبسم حيث يقول تبسمك فى وجه اخيك صدقة .

وانظر معى الى اى وهابى تجده عابس الوجه اين الابتسام!! اين السنة!!! تتمسكون بسنة اللحية اين سنة الابتسام وهى ايسر بكثير!!
نسأل الله ان يتفكروا جيدا ويراجعوا مناهجهم وأنفسهم فلو تفكروا قليلا سيعلمون اين الحق نسال الله لنا ولهم الهداية .

كتاب ( فضائح الوهابية ومن سار على نهجهم من اخوان وجماعات متأسلمة )
تحت إشراف الشيخ محمد عبدالله الأسوانى , جمع وترتيب مصطفى خاطر , ط
إصدارات مجلة روح الإسلام ص 12-13
لتحميل الكتاب : https://cutt.us/v29Yv

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.