الرئيسية » منهاج التصوف » أسرار الحضرة الست

أسرار الحضرة الست

أسرار الحضرة ست وهي : في محل المفاتحة والمواجهة والمجالسة والمحادثة والمشاهدة والمطالعة.
أما المفاتحة : فهي مفاتحة علم الغيوب، فأنت تفاتحه بطلب العطاء وهو يفاتحك بكشف الغطاء.
وأما المواجهة : فهي مواجهة أنوار الملكوت وأسرار الجبروت، فأنت تواجهه بأنوار التوجه وهو يواجهك بأنوار المواجهة وهي كشف الحجاب وفتح الباب أنت تواجه بالطاعة وهو يواجهك بالمحبة وأنت تواجهه بالإقبال وهو يواجهك وبالوصال.
وأما المجالسة: فهي مجالسة الأدب والهيبة، فأنت تجالسه بالأدب والحياء وهو يجالسك بالتقريب والاجتباء، أنت تجالسه بذكره وهو يجالسك ببره أنا جليس من ذكرني كما في الحديث.
وأما المحادثة: فهي المكالمة القلبية وهي الفكرة والجولان في عظمة الجبروت، فأنت تحادثه في سرك بمناجاته وسؤاله وهو يحادثه بمزيد إحسانه ونواله.
وأما المشاهدة :فهي والحاصل أن المشاهدة من العبد هي شهود العظمة.
وأما المطالعة: فهي مطالعة أسرار الملك والملكوت والجبروت وأسرار القدر، فأنت تطالعه بالتوجه إليه وهو يطالعك بالترقي إليه.
وهذه الأسرار لا يذوقها إلا أهل الأذواق فكل واحد يذوق منها على قدر شربه ووجده والله تعالى أعلم فإن سكنت الروح في هذه المراتب صارت الحضرة مأواها ومثواها.

إيقاظ الهمم في شرح الحكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.